Home صحة و طب > لا مدارس ضعيفة جدا في دبي وتحسن في أداء 28 مدرسة
لا مدارس ضعيفة جدا في دبي وتحسن في أداء 28 مدرسة

لا مدارس ضعيفة جدا في دبي وتحسن في أداء 28 مدرسة

1.0 بواسطة (1) زائر 1185 قراءة منذ : 10-5-2016

مشاهدة الجرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

كشفت نتائج الرقابة المدرسية للمدارس الخاصة بدبي في دورتها الثامنة عن وجود مؤشرات إيجابية للغاية أظهرت نجاح 28 مدرسة خاصة في تحسين مستوى جودة أدائها العام الجاري، في حين تراجع أداء 5 مدارس فقط، دون تسجيل أي من المدارس في فئة ضعيف جداً.

حيث يتلقى 61 % من طلبة المدارس الخاصة في دبي تعليماً في مدارس جيدة أو أفضل، مقارنة بنسبتهم التي كانت 30 % فقط في العام الدراسي 2008-2009، بحسب ما صرح به رئيس مجلس المديرين مدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي.

ومن جهتها قالت فاطمة بالرهيف المدير التنفيذي للرقابة المدرسية في هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي: إن المدارس التي أظهرت تحسناً في مستوى أدائها البالغ عددها 28 مدرسة خاصة في دبي تمثل 8% من المدارس الخاصة في الإمارة والتي خضعت لعمليات الرقابة المدرسية العام الدراسي الجاري قد حققت تقدماً في أدائها مقارنة بالدورة الماضية من الرقابة المدرسية، فيما كشفت نتائج الرقابة المدرسية عن حوالي 61% من طلبة المدارس الخاصة بدبي يتلقون تعليماً جيداً فما فوق.

جاء ذلك خلال جلسة صحفية عقدت صباح أمس بمقر الهيئة في مدينة دبي الأكاديمية العالمية للكشف عن نتائج الدورة الثامنة على التوالي من الرقابة المدرسية في دبي.

وخضعت 149 مدرسة خاصة في دبي تستقبل 253 ألفاً و319 طالباً وطالبة لعمليات الدورة الثامنة من الرقابة المدرسية بدبي، بمشاركة 1200 مقيم تربوي نفذوا أكثر من 15 ألف زيارة صفية للمدارس الخاصة في دبي في الفترة بين أكتوبر الماضي إلى نهاية مارس الماضي.

ووفقاً لنتائج الرقابة المدرسية في دبي، فإن 16 مدرسة خاصة تستقبل 29 ألفاً و196 طالباً وطالبة حققت أداء في فئة «متميز»، و13 مدرسة تستقبل 34 ألفاً و838 طالباً وطالبة في فئة جيد جداً، و57 مدرسة تستقبل 90 ألفاً و139 طالباً وطالبة في فئة جيد، و56 مدرسة تستقبل 88 ألفاً و522 طالباً وطالبة في فئة مقبول، و7 مدارس تستقبل 10 آلاف و624 طالباً وطالبة في فئة ضعيف، فيما لم يتم تصنيف أي من مدارس دبي في فئة ضعيف جداً.

وذكرت أنه منذ انطلاقة العام الدراسي الجاري كانت مدارسنا على موعد مع نقلة نوعية لتحقيق أهداف الأجندة الوطنية لدولة الإمارات 2021، إذ شهدت الدورة الثامنة من الرقابة المدرسية بدء تنفيذ مؤشر هيئة المعرفة والتنمية البشرية لإنجاز أهداف الأجندة الوطنية لدولة الإمارات وتحقيق الأهداف المطلوبة من مدارسنا في الأجندة الوطنية، فضلاً عن دخول إطار معايير الرقابة والتقييم المدرسية في الدولة 2015-2016 حيز التنفيذ.

ولفتت المدير التنفيذي للرقابة المدسية إلى أن هيئة المعرفة ومن خلال جهاز الرقابة المدرسية تعتمد منهجية دقيقة تكفل تقديم كافة أشكال الدعم للمدارس الخاصة لمساعدتها على تحقيق الأهداف المطلوبة منها في الأجندة الوطنية، وتنشر هيئة المعرفة والتنمية البشرية منذ انطلاقة الرقابة المدرسية في دبي نتائج جودة التعليم في كل مدرسة خاصة بدبي، إضافة إلى تصنيفاتها تبعاً لجودة التعليم فيها.

معايير

وأصدرت هيئة المعرفة والتنمية البشرية ملحق دبي لمعايير الرقابة والتقييم المدرسية 2015-2016 مطلع العام الدراسي الجاري، لضمان تطبيق إطار معايير الرقابة والتقييم المدرسي في الدولة على الوجه الأمثل في المدارس الخاصة بما ينسجم مع تلبية احتياجات مدارسنا الخاصة في دبي.

حيث اشتمل على معلومات تتعلق بمؤشر إنجاز أهداف الأجندة الوطنية للدولة الذي أطلقته هيئة المعرفة والتنمية البشرية بهدف مساعدة المدارس الخاصة على قياس ومتابعة التقدم الذي تحرزه في تحقيق الأهداف المطلوبة منها في الأجندة الوطنية.

كما بات على جميع المدارس الخاصة في دبي المشاركة السنوية في تقييمات المقارنة الدولية والخارجية علاوة على مشاركتها المنتظمة في دراسة الاتجاهات العالمية في الرياضيات والعلوم والبرنامج الدولي لتقييم الطلبة.

عمل مشترك

وأعربت بالرهيف عن تطلعها نحو مواصلة العمل المشترك مع المدارس الخاصة في دبي من أجل تعزيز جودة التعليم والابتكار في المدارس الخاصة بعد 8 سنوات مرّت من تطبيق الرقابة المدرسية في دبي.

معتبرة أن الدورة الحالية من الرقابة المدرسية بدبي سوف تشهد نقلة نوعية ومنهجية نحو تحقيق أهداف الأجندة الوطنية مع نظام تعليمي رفيع المستوى يعزز الابتكار والسعادة المدرسية، لاسيما أن أقل من ستة أعوام تفصلنا عن العام 2021، آملين أن نحتفل جميعاً خلال ذلك العام ببلوغ أهداف رؤية الإمارات، تزامناً مع احتفالاتنا باليوبيل الذهبي لاتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة.

تقارير فردية

وتنشر هيئة المعرفة تقارير فردية سنوية كاملة في 20 صفحة لكل مدرسة خاصة على حده عبر موقعها الإلكتروني www.khda.gov.a وتطبيق هيئة المعرفة على الهواتف الذكية، بما يتيح لأولياء أمور الطلبة الحاليين فرصة الاطلاع على مستوى جودة التعليم الذي تقدمه مدارس أبنائهم، وتوفير خيارات متنوعة للطلبة الجدد انطلاقاً من تصنيف المدارس الخاصة بدبي تبعاً لجودة التعليم.

وشددت بالرهيف على أهمية إطلاع أولياء الأمور على كافة التفاصيل الواردة في تقرير الرقابة المدرسية لمدرسة أبنائهم.

تقييم

شهدت هذه الدورة من الرقابة المدرسية تطبيق معايير الرقابة والتقييم المدرسية الموحدة في الدولة، والتي ترتكز على معايير أداء شاملة تغطي مختلف الجوانب المتعلقة بالعملية التعليمية، ويعتمد إطار التقييم الجديد ستة مستويات للأداء هي: متميز وجيد جداً وجيد ومقبول وضعيف وضعيف جداً، ولقد شهدت الدورة الحالية من الرقابة المدرسية نجاح 12 مدرسة خاصة في دبي في رفع مستوى جودة أدائها العام من جيد إلى جيد جداً.



Top