Home عربي > أزمة إنسانية جديدة تنتظر مدن عراقية بعد قطع مياه الفرات عنها
أزمة إنسانية جديدة تنتظر مدن عراقية بعد قطع مياه الفرات عنها

أزمة إنسانية جديدة تنتظر مدن عراقية بعد قطع مياه الفرات عنها

1.0 بواسطة (1) زائر 7992 قراءة منذ : 9-6-2015

قام تنظيم داعش بقطع مياه نهر الفرات عند سد الرمادي، ما تسبب بانخفاض كبير في منسوب النهر، وقد يشكل مخاطر أمنية وأزمة انسانية جديدة في محافظة الانبار وغيرها.

ويقع السد شمال من مدينة الرمادي (100 كلم غرب بغداد) التي باتت منذ 17 أيارالماضي، تحت سيطرة داعش

رئيس مجلس محافظة الانبار صباح كرحوت اوضح أن بعد اغلاق تنظيم داعش جميع فتحات السد اصبح منسوب المياه لا يصل الى مضخات المياه في الخالدية والحبانية الى الشرق من الرمادي.

وقد حذر مجلس من هجمات على مناطق الخالدية والحبانية بعد انخفاض منسوب المياه هناك .

وطالب المجلس بعملية عسكرية، تستهدف الرمادي بشكل عاجل وسريع لاستعادة السيطرة على السد او قصف إحدى بواباته تجنباً للنزوح

زعيم عشيرة البو فهد التي تقاتل ضد التنظيم المتطرف في الخالدية الشيخ رافع الفهداوي قال بأن انخفاض منسوب المياه في بلدتي الحبانية والخالدية، يترك اثرا على الصعيدين الانساني والعسكري

ولاتزال الحبانية والخالدية من البلدات القليلة التي ماتزال تحت سيطرة الدولة والعشائر.

وأكد الفهداوي من ان انقطاع المياه عن الخالدية والحبانية سيؤدي إلى أزمة انسانية كبيرة في أغلب المحافظات الجنوبية التي يعبرها نهر الفرات، مثل بابل والديوانية وكربلاء والنجف والسماوة

كذلك رأى عون ذياب رئيس دائرة الموارد المائية الأسبق

ان هدف داعش ليس قطع المياه انما خفض المنسوب للاستفادة منه للأغراض العسكرية

واوضح خطر انخفاض منسوب المياه الذي سيمكن قوات داعش من التسلل من الرمادي الى الخالدية ثم مناطق أخرى

وبين أن المياه بدأت تنخفض والنهر بدأ يجف وهناك خطورة على مشاريع مياه الشرب

وإلى الشمال حيث الموصل

داعش اقامت استعراضاً عسكرياً لأفراداها وهم مقنعون ويرتدون الزي الأسود ويستقلون عربات رباعية الدفع تحمل أسلحة متطورة خفيفة ومتوسطة . في الموصل لمرور عام على سيطرتها عليها

وقد نظمت داعش دوريات تعرف بـ بـ دوريات اللحى لمعاقبة كل من يحلق ذقنه وشنت هجوماً إنتحارياً على موقع للشرطة الاتحادية راح ضحيته العشرات.

وناشد قائد العمليات اللواء الركن نجم الجبوري أهالي محافظة نينوى جاء فيها:

أُنبذوا الخلافات والصراعات جانباً فحدباؤنا الجريحة أكبر من المسميات

وأردف: قريباً ستتحرك القاصفات الاستراتيجية إلى مرابضها القريبة من العراق وبدورها ستحرث الأرض حرثاً وتهدم كل تحصينات وأنفاق الأشرار، وفي يوم نينوى لن نترك منهم أحداً.

وأفادت مصادر إن داعش أنجز تحصينات حول مركز المدينة، مستخدماً الحواجز الكونكريتية التي كانت منتشرة في المجمع الحكومي ونقاط التفتيش في الشوارع.

السيد رئيس البرلمان سليم الجبوري خلال مقابلة مع بي بي سي أدلى أن

هناك تباطؤً في العمليات العسكرية لاستعادة السيطرة على المناطق التي سقطت في قبضة التنظيم في الأنبار

واضاف: يجب التوصل إلى تسوية سياسية تضمن استعادتها .

وأما زعيم منظمة بدر أحد أبرز الفصائل الشيعية المنضوية في الحشد الشعبي هادي العامري أدلى لـ صحيفة ديلي تلغراف أول من أمس وشبه فكرة الهجوم المضاد الوشيك على الرمادي التي يعد بها رئيس الوزراء وعدد من المسؤولين العراقيين مضحكة .



Top