Home رياضة > تحقيقات تعمل على سحب الاستضافة لمونديال 2018 و2022 في روسيا وقطر
تحقيقات تعمل على سحب الاستضافة لمونديال 2018 و2022 في روسيا وقطر

تحقيقات تعمل على سحب الاستضافة لمونديال 2018 و2022 في روسيا وقطر

1.0 بواسطة (1) زائر 3124 قراءة منذ : 13-6-2015

صرّح الاتحاد الدولي لكرة القدم فيفا أنه لا يملك دافعاً قانونيا لتجريد روسيا وقطر من كأسي العالم 2018 و2022 .

وصرح رئيس لجنة التدقيق والامتثال في الفيفا دومينيكو سكالا يوم الأحد لصحيفة تسونتاغ تسايتونغ السويسرية بأنه في تمّ التأكد من أن عملية الاستضافة لروسيا وقطر جاءت عن طريق شراء أصوات فإن منح الاستضافة سيؤخد من هاتين الدولتين.

لكن الفيفا بيّن أنه يخالف رأي سكالا وجاء فيه حيث قالت: أعطيت كل من روسيا وقطر استضافة كأسي العالم 2018 و2022 بتصويت ديمقراطي منظم من قبل أعضاء اللجنة التنفيذية .

وتبعاً لآراء الخبراء ، فإن الفيفا لا يملك السبب القانوني ليسحب استضافة كأس العالم من روسيا وقطر.

وكان سكالا صرح إحدى الصحف السويسرية : إذا تبيّنت أدلة توضح حصول قطر وروسيا على حقوق الاستضافة من خلال شراء الأصوات فقط فإنه يمكن إلغاء حق الاستضافة لكن هذا الدليل لم يظهر بعد .

و قال مدير الإعلام في الفيفا والتر دي غريغوريو: إن التحقيقات التي تقوم بها السلطات السويسرية مع مجموعة من مسؤولي الاتحاد و اثنين من نواب الرئيس لن تمنع من إقامة كأس العالم لعامي 2018 و2022 في روسيا وقطر.

وقد أعلنت السلطات السويسرية أنها قامت بتحقيقات جنائية ضد العديد من الأشخاص بتهمة سوء الإدارة وغسل الأموال ولها علاقة بمنح حق استضافة نهائيات كأس العالم لكرة القدم عامي 2018 و2022.

وكشفت هذه الحقائق قبل يوم من انطلاق المؤتمر السنوي للفيفا الذي قامت به انتخابات رئاسة الاتحاد. .



Top