Home دولي > البرازيل مارينياو يتراجع عن قراره لإقالة روسيف
البرازيل مارينياو يتراجع عن قراره لإقالة روسيف

البرازيل مارينياو يتراجع عن قراره لإقالة روسيف

1.0 بواسطة (1) زائر 320 قراءة منذ : 10-5-2016

تراجع رئيس مجلس النواب البرازيلي، فالدير مارينياو، صباح اليوم، عن القرار الذي اتخذه، يوم أمس، والذي يقضي بتعليق إجراءات إقالة رئيسة البلاد، ديلما روسيف. وقال مارانو في بيان إنه تراجع عن قراره «إلغاء تصويت النواب في 17 نيسان/أبريل على بدء إجراءات إقالة الرئيسة روسيف». يأتي ذلك بعدما ألغى مارينياو، أمس، تصويت النواب في التاريخ المذكور آنفاً على مباشرة إجراءات آلية إقالة روسيف. وأدى قراره هذا إلى حالة من الارتباك التام في البرلمان، وخصوصاً أن الأخير كان قد دعا أعضاء مجلس الشيوخ للتصويت هذا الأسبوع على فتح قضية إقالة روسيف رسمياً، وإبعادها عن منصب الرئاسة لستة اشهر، بانتظار الحكم النهائي. ورأى مارينياو أن تصويت النواب في 17 نيسان الماضي يمثل «قراراً سابقاً لمحاكمة» الرئيسة اليسارية، ويُعدّ بالتالي «طعناً في حق الرئيسة في الدفاع» عن نفسها. وكتب مارينياو في نص وزعته رئاسة مجلس النواب على الصحافيين أن ذلك ما دفعه إلى «إلغاء الدورة (العامة لمجلس النواب) في 14 و16 و17 نيسان، للدعوة الى دورة جديدة لمناقشة هذه القضية». ووافق مارينياو على طلب طعن تقدم به المحامي العام للدولة ووزير العدل السابق في حكومة روسيف، جوزيه إدواردو كاردوزو، الذي يتخذ موقع الدفاع عن الرئيسة في البرلمان. لكن روسيف بدت متحفظة حين تلقت هذا النبأ، خلال حفل أمام أنصارها الذين بدأوا بالهتاف «لن يكون هناك انقلاب». وقالت الرئسية، «لا أعرف تبعات هذا القرار؛ فلنبق حذرين».

(الأخبار، أ ف ب).



Top