Home دولي > كيري الحرب في سوريا خارجة عن السيطرة
كيري الحرب في سوريا خارجة عن السيطرة

كيري الحرب في سوريا خارجة عن السيطرة

1.0 بواسطة (1) زائر 3681 قراءة منذ : 3-5-2016

قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري إن الحرب الأهلية في سوريا أصبحت في نواح عدة خارجة عن السيطرة، متعهداً ببذل الجهود لإنقاذ الهدنة المترنحة في الساعات المقبلة، مؤكداً أنه قد اقترب من التوصل إلى تفاهم بشأن إعادة تفعيل وقف الأعمال العدائية، في حين شدد وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، على أن السعودية تبذل كل جهد لضمان انتقال سياسي في سوريا لا يشمل الرئيس الحالي بشار الأسد، مشيراً إلى أن التهدئة يجب أن تشمل كل المناطق السورية.

وقال وزير الخارجية الأميركي بعد محادثات مع مبعوث الأمم المتحدة ستافان دي ميستورا إنه سيحادث نظيره الروسي سيرغي لافروف للمطالبة بإعادة فرض وقف إطلاق النار، لكنه، وفي أكثر تعليقاته المتشائمة، حذر من أنه لا يريد إعطاء وعد بالنجاح. وشكر دي ميستورا على دعم العملية السياسية في خضم »نزاع أصبح في نواح عدة خارج نطاق السيطرة ويقلق الجميع في العالم، كما آمل«.

هدنة جديدة

وفي الوقت نفسه أوضح كيري في بداية اجتماع مع نظيره السعودي عادل الجبير في جنيف، أنه اقترب من التوصل إلى تفاهم بشأن إعادة تفعيل وقف الأعمال العدائية.

وأكد: »نعمل مع شركائنا للضغط على المعارضة السورية ونطالب روسيا وإيران بالضغط على الحكومة السورية«، وقال كيري: »اتفقنا مع موسكو على وضع طاقم جديد لمراقبة الهدنة ووقف العمليات العدائية في سوريا«.

تهدئة شاملة

من جهته قال وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، عقب اجتماعه بنظيره الأميركي أمس، إن بلاده تبذل كل جهد لضمان انتقال سياسي في سوريا لا يشمل الرئيس الحالي بشار الأسد، مشيراً إلى أن التهدئة يجب أن تشمل كل المناطق السورية.

وأعرب الجبير عن أمله في أن تكون المباحثات المقرر أن تعقد اليوم بين المبعوث الدولي ستافان دي ميستورا، ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو مثمرة، وأن تكون دافعة لاستكمال مباحثات السلام السورية، وأشار إلى ضرورة تنفيذ مقررات جنيف، مطالباً بأن تشمل الهدنة كافة مناطق البلاد، وأن ما يجري في حلب يعد »عملية إجرامية« ينفذها بشار الأسد.

وفي وقت سابق، حمل الجبير الرئيس السوري المسؤولية عما يحدث في مدينة حلب. ودعا رئيس النظام السوري بشار الأسد للتنحي. وقال إن »بوسع الأسد الرحيل من خلال عملية سياسية، وعبر عن أمله في أن يفعل ذلك، وإلا فستتم الإطاحة به بالقوة«.

آلية أفضل

من جانبه، قال المبعوث الدولي إلى سوريا، ستافان دي ميستورا بعد لقائه كيري إنه لا يمكن تبرير ما يحدث في حلب وإحياء اتفاق وقف العمليات العدائية في سوريا أصبح ضرورة ملحة، داعياً إلى الحد من العنف للسماح بجولة جديدة من المحادثات في جنيف. وطالب الولايات المتحدة وروسيا لمحاولة إنقاذ اتفاق وقف الأعمال القتالية وإحيائه بعد احتدام القتال في كثير من المناطق.

في الأثناء دعا وزير الخارجية الفرنسي جان مارك ايرولت أمس في باماكو روسيا إلى التدخل لدى دمشق من أجل وقف الضربات على حلب واستئناف عملية السلام في أسرع وقت ممكن.

إلى ذلك قال وزير خارجية بريطانيا، فيليب هاموند،أنه آن الأوان الآن لإنهاء مأساة سوريا وأن يمارس ذوو النفوذ ضغوطاً حقيقية لإنهاء هذا العنف. وأوضح »تعتبر روسيا نفسها حامية لنظام الأسد، وبالتالي من واجبها ممارسة نفوذها بالكامل على النظام«.



Top