Home عربي > لأول مرة بالمنطقة حذاء من الذهب قيمته 18 ألف يورو في دبي
لأول مرة بالمنطقة حذاء من الذهب قيمته 18 ألف يورو في دبي

لأول مرة بالمنطقة حذاء من الذهب قيمته 18 ألف يورو في دبي

1.0 بواسطة (1) زائر 1600 قراءة منذ : 29-4-2016

شهد معرض الشرق الأوسط لعالم الجلود 2016 الإطلاق الإقليمي لأحذية جلدية فريدة يدوية الصنع من الذهب عيار 24 قيراطا وكان ذلك أبرز ما تميز به اليوم الافتتاحي للمعرض. بطريفة فريدة يقوم الحرفي الإيطالي المبدع صاحب البراءة العالمية لهذا التصميم بإنتاج هذه الأحذية التي تصنع حسب الطلب والتي أطلقتها لأول مرة في المنطقة "إيه آند في فاشون جروب". كما تتوفر هذه الأحذية الفريدة يدوية الصنع بتشطيبات البلاتين، البلاديوم والفضة، كبدائل لمن يهوى مواد أخرى غير الذهب. وتُطرح هذه الأحذية في المنطقة بأسعار 18,000 يورو للحذاء بتشطيب الذهب، 20,000 للحذاء بتشطيب البلاتين و3,000 للحذاء بتشطيب الفضة. وفي وقت سابق افتتح بطي سعيد الكندي، النائب الثاني لرئيس مجلس إدارة مركز دبي التجاري العالمي، افتتح المعرض التجاري الوحيد المتخصص في صناعة الجلود في منطقة الشرق الأوسط وذلك في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض. وتستمر فعاليات الشرق الأوسط لعالم الجلود 2016 ثلاثة أيام حيث يشارك في المعرض 70 عارضا من 16 دولة، تتوجه أنظارهم جميعا إلى سوق الجلود في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والذي لا يزال يتمتع بوضع جيد. وتفيد شركة يورو مونيتور انترناشيونال للأبحاث التحليلية أن حجم تجارة الجلود في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بلغ 4.6 مليار دولار في 2015، بما في ذلك صادرات وواردات وصادرات الجلود الخام، الفراء، المواد الجلدية مثل السروج وأطقم الخيل، أدوات السفر، الحقائب اليدوية، حافظات النقود، الملابس والاكسسوارات.

تستحوذ دول مجلس التعاون الخليجي على 67 % من حجم هذا السوق حيث بلغ حجم الصادرات والواردات العام الماضي 3.1 مليار دولار، وتتصدر الإمارات دول المنطقة (1.2 مليار دولار واردات وصادرات) تليها السعودية (497 مليون دولار). وتعد المملكة العربية السعودية مركزا لتصنيع الجلود حيث بلغ حجم إنتاج جلود الدبغ والملابس (الملابس، الأحذية والاكسسوارات) 346 مليون دولار في 2015 حسب إحصائيات يورو مونيتور انترناشيونال، لتسجل نموا نسبته حوالي 8 % خلال السنوات الأربع القادمة ليصل حجمه إلى 373 مليون دولار بحلول 2019.

وفي سياق متصل تعد الإمارات واحة الإنفاق على السلع الفاخرة: حيث سجلت قيمة التجزئة لسوق السلع الجلدية الفاخرة في الإمارات، بما في ذلك الحافظات، الحقائب، حافظات النقود، الحقائب اليدوية والاكسسوارات، سجلت نموا سنويا بنسبة 14 %، ليصل حجمها إلى 413 مليون دولار، ومن المتوقع أن يتضاعف ذلك تقريبا في الحجم بحلول 2020 ليصل حجم السوق إلى 800 مليون دولار. وسوف يسعد بهذه الأرقام كل من اللاعبين الدوليين والمحليين المشاركين في الدورة الثانية من معرض الشرق الأوسط لعالم الجلود حيث يتطلعون إلى وضع بصمتهم في المعرض من خلال أحدث معروضاتهم مثل الجلود الرائعة مثل جلود التماسيح، الأفاعي، وجلود سمك البحر إلى السلع الجلدية المصنعة مثل الأحذية، الحقائب اليدوية والأحزمة.



Top